#من_مذكرات_استشاري_علاقات_زوجية (قررت أن اطلب الطلاق)

#من_مذكرات_استشاري_علاقات_زوجية

(قررت أن اطلب الطلاق)

بعد اصدار كتيبات كيف تختار زوجة تسعدك؟ وكيف تختارين زوجا يكرمك؟ اتصلت بي زوجة وقالت لي: انها سعدت بقراءة كتيب كيف تختارين …؟ وقد اتخذت قرارا هاما بعد قراءته سألتها متوجسا: وما هذا القرار؟ قالت: قررت ان اطلب الطلاق
وقعت على الصدمة كأنها أحد احجار الهرم الاكبر وقلت في تغابي: هو انت متزوجه؟
قالت: نعم منذ خمس اعوام ولدي اطفال
قلت لها وانا استفيق من الصدمة: لا حول ولا قوة الا بالله!! وهل نؤلف الكتب لنطلق الناس؟! لماذا؟
قالت: لقد استرجعت مع نفسي قصة خطبتي وقارنتها بالأدوات الخمسة في كتيبك فلم أجد اي شيء من الصفات في زوجي.
عندها كنت قد افقت تماما من صدمتي فسألتها: هل قرأت الكتيب الآخر؟ كيف تختار…؟ والموجه للرجل؟
قالت: لا
قلت: هل تتوقعي أنك إذا قرأتيه ستجدي فيكي نفس الصفات المطلوبة بالكامل؟
قالت بكل براءة: لا طبعا
قلت لها وقد عاد الدم الى عروقي
نحن يا سيدتي عندما نؤلف نعرض النموذج الكامل الذي نسعى جميعا ان نكونه مع ازواجنا او ان نحصل عليه من ازواجنا ثم نبدأ مما عندنا من هذا النموذج فكل واحد لديه جزء ومع بعضنا وبمعرفة نواقصنا ونواقص الآخر وبالمعروف والصبر والتغافر والتغافل يقترب كل منا من النموذج حتى نرى بعضنا كل يوم أفضل من الذي فات
وبعد حوار طويل حول صفات زوجها التي ترفضها وصفاتها التي تتمنى ان تكونها وصلت معها الى سحب طلب الطلاق وتقديم طلب: (وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ ۚ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا) [النساء: ١٩]

Comments

comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*