#من_مذكرات_استشاري_علاقات_زوجية (هل للزواج نهاية صلاحية؟)

#من_مذكرات_استشاري_علاقات_زوجية

هل للزواج نهاية صلاحية؟

اتصل بي عبر البحار قال: سمعنا بك يادكتور وارجو ان تساعدنا انا وزوجتي في اتخاذ قرار مهم في حياتنا
نحن نقيم هنا في انجلترا وسوف تعود زوجتي الى مصر وتزورك ان شاء الله
ارجوك اسمع منها وانا هاجي بعدها بعشر ايام ونجيلك ان شاء الله
قلت له : مرحبا
وحضرت الزوجة
مصرية اغلقت عامها الخمسين تقريبا قوية الشخصية ذات ثبات انفعالي واضح
وبعد الترحيب والتعارف بدأت تحكي :
لا توجد مشكلة بيني وبين زوجي ولكن اختلفنا كيف ننهي العلاقة
قلت لها : مافهمتش ماذا تعنين بانهاء العلاقة ؟واي علاقة؟
قالت ببساطة وهي تبتسم كأنها في جلسة بيع منتج معين: العلاقة الزوجية الطلاق
قلت لها ببداية انفعال : خلينا نبدأ من الاول
اتسعت ابتسامتها وقالت : اتفضل اسأل وان اجاوب
قلت :سأسأل اثناء حديثك لكن اريد ان اسمع قصتكم من بدايتها
قالت: OK
البداية زي اي شابين بيتزوجوا في مصر
سننا قريب من بعض يعني سنة او اكثر قليلا هو اكبر
جت فرصة سفر سافرنا استقرينا
خلفنا ولدين تخرجوا الآن من جامعتهم وكل منهم اخذ طريقه وتقريبا انفصلوا عنا
الحقيقة ساعدني اني اكمل تعليمي واشتغلت وفتحت المشروع الخاص بي ونجحت
وللأسف هو كان مشغول في العمل الخيري والدعوي فمعملش مشروعه ولكنه مش محتاج انا مشغولة في شغلي وهو مشغول في شغله والاولاد خلاص استقلوا
فسألته ما الهدف من ارتباطنا ببعض
حقيقي قال كلام مهم لكن انا شايفة ان زواجنا خلاص expired
اسمحلي عزيزي القاريء ان أعبر هذا اللقاء وننتقل الى جلوسهم الاثنين معا
سألتها ماذا تعنين بان زواجكم منتهي المفعول
قالت: ببساطة الزواج تعاقد زي اي تعاقد وبانتهاء المطلوب من العقد اظنه ينتهي مفعول هذا العقد
وزي ما قلتلك انا عندي مشاريعي وخلصنا تربية الاولاد وخلاص
يبقى ايه لازمة استمرار العقد وانت عارف ان فيه التزامات كتيرة مبنية على العقد
سألته وحدي عن العلاقة الخاصة فاخبرني انه لا خلل فيها بما يناسب السن وتأكدت منها
لم تعب عليه شيء الا انه يتأخر في اتخاذ القرارات المهمة ولم يعب عليها الا انها تدير الحياة كلها كأنها مكتب في شركة
بدأت ادير حوارات طويلة بينهما ونحن مختلفون تماما هي ترى انه لا داعي لاستمرار الحياة الزوجية ونحن نرى انه لا داعي للانفصال
واخيرا اضطريت ان اتحدث بانفتاح شديد عن العواطف والمشاعر والنوم بمفردك ووجود رفيق يتجاوب معك
غنيت ليهم وقرأت قرآن وقلت احاديث حتى استطعت ان ازيل ركام شديد من على صفحة قلبها الذي اغلقته الحياة العملية في تلك البيئة وعدم قدرة الرجل على ايقاظ مشاعر المرأة او حتى على اشباع مشاعره
ورجعت بيهم الى اول شرارة حب ونظرة من بعيد لبعيد تقول حبيت ورمش يقول غلبني الحب غلبني
رجعت بيهم الى ليالى الشوق وحلاوتها ولا اول سلام بالايد ولا المواعيد ولهفتها
رجعت بيهم الى ياللا نخلق من الزمن ايام صفا دي الحياة من غير لقانا مش حياه واحنا مش هنعيش ياروحي مرتين
وخرجت من الحجرة فلم يكن مناسب ان اشاهد ما يحدث
ودخلت لاجد امرأة احمر وجهها بعد صفار ورق صوتها بعد حشرجة وبرقت عيناها بعد زبول
وجدت رجل صفا وجهه بعد عكارة ورقت مشاعره بعد غلظة ولانت ملامحة بعد ضغط
وسألت نفسي وانا اودعهما زوجين من جديد
هل ممكن فعلا ان يكون للزواج تاريخ لانتهاء الصلاحية؟ expiry date

Comments

comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*